لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

منح 14 سند منجمي بقيمة 330 مليون دج

الجزائر - منحت الوكالة الوطنية للنشاطات المنجمية يوم الأربعاء 14 موقعا منجميا لمستثمرين وطنيين لغرض الاستكشاف بقيمة اجمالية تقدر ب 330 مليون دج من مجموع 29 موقعا طرح للمزايدة.

وقد منحت هذه السندات عقب الدورة ال43 للمناجم الصغيرة والمتوسطة خلال جلسة عامة خصصت لفتح الأظرفة بحضور المؤسسات المزايدة.

وتتعلق السندات 14 بخمسة مواقع للحجر الكلسي في كل من ولاية الجلفة وايليزي وغرداية ومسيلة وتيارت وثلاثة مواقع أخرى للصلصال بكل من خنشلة وسعيدة وغليزان وثلاثة مواقع للغرانيت بتمنراست وموقعين للرمل بتبسة وموقع للرخام بتمنراست وموقع للملح بالبيض.

وفي المجموع فقد اكتتبت نحو 34 مؤسسة وطنية في المناقصة الوطنية والدولية لاستغلال 29 موقع منجمي كانت قد اطلقتها الوكالة شهر أبريل المنصرم.

وتضمنت هذه المناقصة 9 مواقع للحجر الكلسي الموجه لانتاج الحصى والرمل المسحوق و10 مواقع للصلصال للمنتوجات الحمراء و4 مواقع للغرانيت للأحجار الزخرفية وموقعين للرمل المستعمل في البناء وموقعين للاحجار المسامية المستعملة في الاشغال العمومية وموقعين للملح المستعمل في الصناعة الغذائية وموقع للرخام للأحجار الزخرفية.

وتتوزع هذه المواقع 29 التي تتربع على مساحة 2.207 هكتار عبر 15 ولاية: أدرار (5مواقع) وتمنراست (5) وتبسة (3) وباتنة (2) وغرداية (2) والواد (2) واليزي (2) والجلفة (1) والمسيلة (1) وتيارت (1) وخنشلة (1) والمدية (1) وغليزان (1) وسعيدة (1) والبيض (1).

وخلال فتح الاظرفة تم رفض 4 مترشحين لعدم مطابقة العروض المالية (غياب الصك) فيما تم الغاء عرض كونه مجهول المصدر.

وقدرت قيمة أعلى عرض مالي ب 5ر40 مليون لحقل رملي بالعقلة المالحة (ولاية تبسة) فيما قدرت قيمة أدنى عرض ب 2ر7 مليون دج لحقل رخام بأباليسا (تمنراست).

وعقب الجلسة ثمن رئيس مجلس ادارة الوكالة حسن حرياتي حصول ولاية من الجنوب وهي تمنراست -التي تزخر بثروات باطنية هامة- على تراخيص استكشاف لاربعة مواقع منجمية منها 3 للغرانيت وهي مادة تستوردها الجزائر حاليا.

وعن سؤال حول مصير ال15 موقعا منجميا التي لم تحصل على عروض قال ذات المسؤول انه من الممكن اعادة اطلاق مناقصات لجذب مكتتبين وهذا من خلال تقليص اسعار العروض التي اعتبرت مرتفعة من قبل المستثمرين.

واوضح ان عدم الاهتمام بهذه المواقع من طرف المستثمرين مرده ايضا لمشاكل تقنية تخص الاستكشاف لاسيما في جنوب الوطن.

من جهة اخرى اكد ان الوكالة ستقوم خلال العام الجاري باطلاق مناقصتين اخريين تتم احداهما قيبل يونيو المقبل وتخص مواقع لمناجم الحديد و الفوسفات.

يذكر أنه خلال المناقصة ال42 التي جرت في فبراير الفارط تم منح 24 موقع منجمي بقيمة مالية اجمالية قاربت 3ر1 مليار دج.

وكان وزير الصناعة والمناجم عبد السلام بوشوارب قد أكد في وقت سابق ان ستة 2016 ستكون "سنة المناجم" باطلاق العديد من المشاريع موضحا ان استراتيجية القطاع تقوم على تحويل المواد المنجمية الضرورية للصناعة الوطنية والتي تؤثر وارداتها بشكل كبير على الميزانية.

وبالنسبة للفوسفات سيتم مباشرة تجسيد اربعة مشاريع شراكة مع متعاملين اجانب خلال العام الحالي.

وتعتزم الجزائر من خلال هذه المشاريع انتاج 6 ملايين طن من الفوسفات في افاق 2018 و 10 ملايين طن في افاق 2020.

ولاعطاء دفع جديد لقطاع المناجم سيتم تعديل قانون المناجم الحالي بعد التعديل السابق الذي ادخل عليه في 2014.

الأربعاء, 11 أيار 2016

© 2013 ANDI   |   الطريق الوطني رقم 05 الديار الخمسة الجزائر   |  الهاتف  : 14 20 52 021 - 15 20 52 021                                            خريطة الموقع