لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

الدعوة إلى شراكة صناعية متينة مع الشركات السويدية

الجزائر  - دعا وزير الصناعة و المناجم عبد السلام بوشوارب يوم الثلاثاء الشركات السويدية إلى "إقامة علاقات شراكة متينة" مع نظيرتها الجزائرية لا سيما في القطاعات ذات القيمة المضافة العالية مثل تكنولوجيات الإعلام و الإتصال و التكنولوجيات الدقيقة و الصحة.

 

 

و في رسالة قرأتها نيابة عنه الأمينة العامة للوزارة السيدة ربيعة خرفي بمناسبة أيام السويد بالجزائر أكد السيد بوشوارب أن "الجزائر التي تزخر بإمكانيات و مؤهلات من أجل إقامة صناعة تقوم على الإبتكار تأمل في إقامة شراكة مع شركاء أجانب يتمتعون بالخبرة و المهارة الضروريتين لمرافقتها في تجسيد أهدافها".

 

 و في هذا الصدد دعا الوزير المتعاملين السويديين إلى المشاركة في هذا الجهد من خلال تقديم مهارتهم من أجل تطوير فروع ذات قيمة مضافة عالية يتحكمون فيها مثل تكنولوجيات الإعلام و الاتصال و التكنولوجيات الدقيقة و التجهيزات و الحلول الطبية و الصناعة الصيدلانية و رقمنة الصناعة و خدمات النقل و الصناعة الميكانيكية.

  و أضاف أنه من خلال هذا المسعى تهدف السلطات الجزائرية إلى توفير الظروف الملائمة لتطور المؤسسة و مطابقة القطاع الصناعي للمقاييس و المعايير الدولية من أجل تحسين تنافسيتها.

 

 و من جهتها أعربت الوزيرة السويدية للتنمية الاستراتيجية و التعاون بين بلدان الشمال كريستينا بيرسون عن استعداد بلدها لوضع التقدم الذي وصل إليه في مجال الإبتكار في خدمة تعزيز شراكة تعود بالفائدة على البلدين.

 

و بهذه المناسبة ذكرت السيدة بيرسون بأن السويد احتلت المرتبة الثالثة من بين الأمم الأكثر ابتكارا في العالم وراء سويسرا و المملكة المتحدة و كذا المرتبة الخامسة في مجال الاستثمارات في البحث و التنمية فيما يخص الناتج الداخلي الخام.

 

و تنظم أيام السويد بالجزائر تحت عنوان "ابتكار و شراكة" بمشاركة ما لايقل عن 150 مشارك من بينهم أصحاب القرار و متعاملين اقتصاديين و خبراء من البلدين.

 

و يتعلق الأمر بأكبر حدث اقتصادي تنظمه السويد بالجزائر حسب المنظمين.

 

و بهذه المناسبة عرضت خمسة عشرة مؤسسة سويدية تجهيزات و حلول في مجالات متعلقة بالمساعدة الطبية عن بعد و الطب الإشعاعي و النجاعة الطاقوية و الوسائل اللوجيستية الصناعية و أمن الطرقات و تكنولوجيات الإعلام و الاتصال.

 

و تتمير المبادلات التجارية بين البلدين بسيطرة الصادرات السويدية التي بلغت حوالي 450 مليون أورو في 2015 في حين تبقى الصادرات الجزائرية نحو هذا البلد الشمالي شبه منعدمة حسب معطيات رسمية.

 

وأج الأربعاء, 06 أبريل 2016

 

© 2013 ANDI   |    1 شارع قدور رحيم حسين داى (الجزائر العاصمة)   |  الهاتف  : 02 48 77 021 - 11 48 77 021                                            خريطة الموقع