لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

   المجلة الصحفية
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

الجزائر-ألمانيا: دعوة في برلين إلى شراكة استراتيجية بين البلدين

الجزائر  - دعا وزير الصناعة و المناجم، عبد السلام بوشوارب، يوم الجمعة ببرلين إلى إقامة شراكة إستراتيجية بين الجزائر وألمانيا مؤكدا على ضرورة الاستفادة من الإمكانيات التي يتوفر عليهما اقتصادا البلدين.

وصرح السيد بوشوارب بمناسبة اختتام الدورة الاقتصادية ال5 الجزائرية-الألمانية التي جرت يومي 15 و 16 ابريل ببرلين قائلا أن "هدفنا الأساسي المشترك يجب أن يتوجه نحو تجسيد تطلعات و آمال المتعاملين الاقتصاديين لكلا البلدين و تثمين الإمكانيات التي يتوفر عليهما اقتصادانا من اجل إقامة شراكة مثالية و شراكة إستراتيجية".

كما أوضح خلال هذا اللقاء الذي ترأسه مع نظيره الألماني كاتب الدولة بالوزارة الاتحادية للاقتصاد و الطاقة السيد ماتياس ماخنيغ انه "إذا كان هناك تحدي يجب رفعه منذ الآن و دون تردد فهو تحويل التواجد الاقتصادي (الألماني في الجزائر) إلى استثمارات مباشرة".

وأضاف أن "على المؤسسات الألمانية أن لا تتردد في الاستثمار في الجزائر" لأنه يجب "على جميع الترددات أن تختفي و تترك مكانها للثقة".

وبعد أن تطرق إلى الجوانب المؤسساتية للتعاون الاقتصادي الثنائي استعرض السيد بوشوارب الجانب المتعلق بالمؤسسات سيما مدى تقدم الشراكات.

وبعد ان أعرب عن ارتياحه لنوعية التعاون مع الشركاء الألمان أكد السيد بوشوارب أن تلك الشراكات سيما في الصناعة الميكانيكية قد بدأت في إعطاء نتائجها الأولى سيما في رويبة و قسنطينة.

وأضاف أن قطاعات أخرى قد تم تحديدها سيما تلك التي تندرج في إطار الاستثمارات المهيكلة على غرار التعدين و الحديد و الصلب و التكنولوجيا و المناجم. 

وفي ذات الصدد، أعرب الوزير عن اهتمام الجزائر بالخبرة الألمانية والتكوين المهني و التمهين.

وتوجت الدورة الخامسة للجنة المختلطة الجزائرية-الالمانية بالتوقيع على المحضر المتعلق بحصيلة العلاقات الثنائية في عدة قطاعات تعاون و المحدد لخارطة طريق المراحل المقبلة.

واتفق الطرفان على عقد الدورة السادسة للجنة المختلطة الجزائرية-الالمانية سنة 2016 بالجزائر العاصمة.

ومن جهة أخرى، شارك السيد بوشوارب في برلين في افتتاح منتدى الاعمال الجزائري الالماني الذي عقد على هامش هذه الدورة بمقر الوزارة الاتحادية للاقتصاد و الطاقة.

شارك أكثر من 120 متعامل من بينهم 80 المان في لقاءات الاعمال المنظمة ضمن ثلاثة ورشات : الشراكة الصناعية الطاقة و اللوجيستيك و مرافق الخدمات.

وعلى هامش اشغال هذه الدورة استقبل السيد بوشوارب من طرف السيد ماخنيغ و اجريا محادثات وسعت لوفدي البلدين.

كما تحادث وزير الصناعة و المناجم مع رئيس لجنة الاقتصاد و الطاقة بالبرلمان السيد بيتر رامساور و نشط ندوة حول فرص الاستثمار في الجزائر بطلب من اتحادية الصناعات الألمانية.

السبت, 18 نيسان/أبريل 2015 

                                                                     

© 2013 ANDI   |   الطريق الوطني رقم 05 الديار الخمسة الجزائر   |  الهاتف  : 14 20 52 021 - 15 20 52 021                                            خريطة الموقع