لقراءة المزيد :

                       اضغط هنا

  أخبار الوكالة
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

دخول إجتماعي غني بالنشاطات للوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار

 

دخول إجتماعي غني بالنشاطات للوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار

 

 

30 ملتقى، أيام إعلامية و / أو أيام دراسية حول المواضيع المتصلة بالاستثمار، لقاءات رجال الأعمال، المنعقدة في  الجزائر أو في الخارج، و التي تجمع بين الشركات من البلدان الشريكة مع نظرائها من الشركات الجزائرية، المعارض المتخصصة المنظمة في جميع أنحاء الوطن، الزيارات الميدانية للمناطق الصناعية والمشاريع الاستثمارية، البرامج الإذاعية و / أو التلفزيونية، و ورشات التفكير...إلخ.

 

الطبعة الأولى " لملتقى صناعة السيارات"

 

إن الدخول الاجتماعي لعام 2017، بالنسبة للوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار، كان بتكثيف أنشطتها الترويجية والإعلامية، من خلال مشاركتها في عدد كبير من التظاهرات الاقتصادية، بين المعارض، الأيام الدراسية و الإعلامية، لقاءات أعمال  في الجزائر و في الخارج و ورش أعمال موضوعية. إن الهدف من هذا كله هو لقاء المستثمرين بغرض إعلامهم حول المستجدات الجديدة فيما يخص مجال تطوير الاستثمار.

 

 

تمحورت مشاركة الوكالة في هذه التظاهرات، حسب هدف الحدث، حول بعض أو جميع الأنشطة التالية:

 

عرض مداخلات بثلاث لغات، حسب المستمعين، حول المنظومة الجديدة لدعم الاستثمار، فرص الاستثمار والشراكة، المنظومة القطاعية لدعم الأنشطة الاستراتيجية، القطاعات الاقتصادية ذات الأولوية، فرص الإستثمار المتاحة على المستوى المحلي والإقليمي، إلخ.

 

تنشيط جلسات مناقشات، والتي من خلالها، قدمت الوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار عناصر إجابة على الأسئلة التي قام بطرحها المشاركون في هذه الجلسات حول مختلف الجوانب المتعلقة بالاستثمار، للشركة و للمقاولتية.

 

تنشيط الجناح المخصص للإستقبال و الإعلام في الصالونات، المعارض من أجل لقاء رؤساء المؤسسات، لمنحهم النصائح والتوجيهات وفقا لمراكز اهتمامهم وإعلامهم عن المنظومة الجديدة لدعم الاستثمار، سيما فيما يخص التحفيزات الضريبية و شبه ضريبية وكذا فيما يخص تبسيط الإجراءات الإدارية المتصلة بالحصول على المزايا.

 

توزيع المطبوعات الترويجية المحينة، و المتعلقة بالإجراءات و المزايا  الممنوحة في إطار إنشاء المشاريع الاستثمارية، للزوار و المستثمرين المحتملين.

 

لذلك شاركت الوكالة الوطنية لتطوير الإستثمارفي:

 
 

1.      30 ملتقى، أيام إعلامية و / أو أيام دراسية حول المواضيع المتصلة بالاستثمار، سيما:  

 

· السياحة والسياحة المستدامة،

 

· تشجيع توظيف طالبي العمل لأول مرة،
· مؤسسات الدعم وآليات الدعم والترويج للصادرات خارج مجال المحروقات،
· الصادرات خارج مجال المحروقات و الإبتكار،
· التمويل البنكي للمشاريع الاقتصادية،
· هياكل الدعم والخدمات المقدمة لدعم الشباب الطموح في تنفيذ المشاريع،
· التعريفة الجمركية،
· الاستثمار في قطاع تربية الأسماك المدمج في الفلاحة،
· العقار،
· التسيير و التقييم المسار الوظيفي،
· الاستغلال والتصدير الفعال،
· تنظيم الأسواق،
· متابعة الاستثمار،
· علم النفس كمعاملة اقتصادية وأمنية،
· واقع وآفاق الاستثمار على المستوى المحلي،
· الإمتياز التجاري،
· التميز المهني و تحسين المؤسسات،
· بعث ديناميكية جديدة للاستثمار المحلي.

 

كما شاركت الوكالة أيضا في أشغال جلسة العمل المتعلقة بمشروع القطب التنافسي للصناعة الغذائية بمنطقة المتيجا، و الذي إنشاءه يدخل في إطار برنامج دعم تنفيذ إتفاق الشراكة  بين الجزائر والاتحاد الأوروبي. وتجدر الإشارة هنا أن الوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار  تعتبر عضو في فريق العمل المسؤول عن تنفيذ هذا القطب، من خلال شباكها الوحيد غير المركزي لولاية البليدة.

 

  1. 2.      لقاءات الأعمال، المنعقدة في الجزائر و/أو في الخارج، التي جمعت بين الشركات للدول الشريكة مع نظرائها من الشركات الجزائرية، يتعلق الأمر باللقاءات التالية:

 

الطبعة الرابعة للمنتدى الاقتصادي الجزائري – الألماني و الذي تم عقده في الجزائر العاصمة، تلمسان و وهران في 25 و 26 و 27 سبتمبر، على التوالي تحت عنوان "الشراكة بين الشركات الجزائرية والألمانية، محرك التعاون الاقتصادي" ،  "ولاية تلمسان: مهد الشركات الصغيرة والمتوسطة  و"وهران  مركز اللوجستيك والمحرك الاقتصادي للجزائر ".

 

 الطبعة الأولى "لملتقى صناعة السيارات " و المنظم من طرف البورصة الجزائرية للمناولة و الشراكة بالتعاون مع مركز ترقية الصادرات - سيبيكس (تونس). و تهدف هذه التظاهرة المنعقدة  يومي 27 و 28 سبتمبر 2017 في تونس إلى التعرف على فرص الأعمال المتاحة للمتعاملين في كلا البلدين لإقامة شراكات صناعية في مجال مناولة صناعة السيارات في الجزائر.

 

 

منتدى  الأعمال الجزائري- جنوب إفريقا و المنعقد في فندق السوفيتال يوم 4 أكتوبر 2017، و الذي كان الهدف منه تقوية العلاقات الثنائيةبين الجزائر و جنوب إفريقيا. و لتحقيق هذه الغاية، تم تنظيم لقاءات ثنائية بين المتعاملين الاقتصاديين للبلدين. لقد ضم هذا الوفد شركات ناشطة في قطاعات الصناعة الغذائية، البناء و الأشغال العمومية و الهيدروليك، الهندسة، صناعة الطائرات، السكك الحديدية والبحرية، التعدين، المناجم، الكيماء و كذا الطاقة.

 

منتدى الأعمال الجزائري- النيجيري بغرفة الجزائرية للصناعة و التجارة يوم 8 أكتوبر 2017 ، و الذي تم تنظيمه بالتعاون مع سفارة نيجيريا حول التعاون و الشراكة الإقتصادية و التجارية بين الجزائر و نيجيريا.

 

 

منتدى الأعمال الجزائري- الأمريكي، و الذي تم عقده يوم 3 أكتوبر 2017 بوزارة الصناعة وفي يوم 4 أكتوبر 2017 بفندق الأوراسي. شاركت في هذه التظاهرة 30 شركة أمريكية بقيادة مجلس الأعمال الجزائري - الأمريكي و التي تنشط في الصناعات الصيدلانية، الميكانيكية، الكهربائية و الإلكترونية،  المواد الغذائية، التعدين، الأسمدة، المنسوجات و كذا الخدمات، بغرض  " إستكشاف الفرص التي يتيحها السوق الجزائري وإبرام اتفاقات شراكة مع نظرائهم الجزائريين، سيما المجمعات الصناعية التي تنتمي إلى القطاع العام التجاري.

 

 

 

 

 

يعتبر "يوم الأعمال الياباني" إجتماع أعمال جزائري- ياباني، و المنظم بالغرفة الجزائرية للصناعة و التجارة يوم 11 أكتوبر 2017 بالتعاون مع سفارة اليابان. أقيمت هذه التظاهرة بحضور سعادة سفير اليابان في الجزائر، رئيس الغرفة الجزائرية للصناعة و التجارة، السيد بن عمور، رئيس مجلس الأعمال الجزائري الياباني، المدير العام ل JETRO باريس، السيد كتاوكاو كذا 150 ممثل لشركات يابانية و جزائرية.

 

 

 

 

3. خمسة معارض موضوعية، نظمت في جميع أنحاء الوطن وذلك على النحو التالي:

 

الصالون العاشر للتشغيل، و الذي تم تنظيمه بجامعة بجاية يومي 20 و 21 سبتمبر 2017 و هذا بالتعاون مع منظمة العمل الدولية والوكالة الوطنية للتشغيل تحت شعار " الجامعة وعالم الشغل، المقاولاتية وتقنيات البحث عن منصب شغل"،

الصالون الدولي للإستثمار السياحي والمعدات الفندقية، و المقام بالجزائر العاصمة  خلال الفترة  الممتدة من27 إلى 30 سبتمبر2017،

صالون الإنتاج الفلاحي بولاية باتنة، يوم 30 سبتمبر 2017،

 

 

 

الطبعة الثامنة للصالون الدولي للبناء والتسيير العمراني، بمركز الإتفاقيات بوهران، خلال الفترة الممتدة من 09 إلى 12 اكتوبر2017.

الطبعة الثالثة لجامعة رؤساء منتدى المؤسسات« FCE-EXPO »، و التي أقيمت  خلال الفترة من 18 إلى 21 أكتوبر2017.

 

 

 

 

4- الزيارة إلى المواقع

  • بمناسبة زيارة وزير الصناعة، يوم 19 أكتوبر 2017:
    - لمركب الحديد والصلب لبلارا،
    -  للمدابغ الصناعية للنحاس،

- لوحدة إنتاج المواد الصيدلانية (SARL BIOREM)

  • بمناسبة زيارة والي ولاية معسكر:
     - إلى المناطق الصناعية لولاية معسكر،
    - لبعض المشاريع الاستثمارية من أجل تقييم حالة تقدمها.

 

مشاركة الشباك الوحيد غبر المركزي لولاية معسكر لأربع  (4) زيارات إلى المواقع التالية: المنطقة الصناعية لولاية معسكر و المنطقة الصناعية للأوقاز و سيق و لزيارتين (2)   المخصصة  للأشغال تقدم المشاريع المتموقعة في المنطقة الصناعية لولاية معسكر و كذا متابعة تهيئة المنطقة الصناعية يومي 10 و 23 أكتوبر 2017.

 

5. الأحداث التي نظمتها مع وسائل الإعلام

 

 حصة  "ضيف الاقتصاد" على قناة تلفزيون النهار، حول تشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر في الجزائر.

 

 إذاعة "راديو سيرتا فم" لقسنطينة حول موضوع " وضع الإحصائيات خلال للفترة الممتدة من 01-01 إلى 30-09 2017.

 حصص في  الإذاعة المحلية لتيزي وزو،

* الصباحية حول  الاستثمار في الجزائر.

* الأسبوعية حول التنمية الاقتصادية المحلية.

  المنتدى الإعلامي تحت عنوان "مرافقة حاملي المشاريع الاستثمارية"، الذي ينظمه مركز تسهيل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لسوق أهراس.

 

6. ورشات التفكير:

تسوية العقار الصناعي، المشاكل المحتملة التي  قد يواجهها المستثمرون عند إطلاق مشاريعهم الخاصة، سيما فيما يتعلق بإعداد عقود الامتياز ورخص البناء.

جمالية المقرات ونظافة البيئة، دراسة الخريطة الاقتصادية لولاية معسكر، تشجيع التوظيف ودور المؤسسة المحلية.

 

 

 

 

و أخيرا، شاركت الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار في الدورة الثامنة للجنة الحكومية المشتركة الجزائرية- الروسية للتعاون الاقتصادي، التجاري، العلمي والتقني التي عقدت بالجزائر العاصمة في الفترة الممتدة  من 18 إلى 20 سبتمبر 2017. ولقد تم إنشاء هذه اللجنة في إطار الإعلان ل 4 أفريل 2001 بشأن الشراكة الاستراتيجية الموقعة بين البلدين، حيث ترأس اللجنة من الجانب الجزائري وزير المالية،  السيد عبد الرحمن راوية و من الجانب الروسي وزير الطاقة، السيد ألكسندر لوفاك.

الهدف من هذه الدورة الثامنة هو وضع الصيغة النهائية لاتفاقيات الشراكة المباشرة، تحسبا للتوقيع عليها خلال الزيارة التي سيقوم بها رئيس الوزراء الروسي إلى الجزائر. ولتحقيق هذه الغاية، إنقسمت أشغال عمل هذه اللجنة إلى خمسة مجموعة عمل و التي تناولت على التوالي المسائل السياسية، القضايا المالية والبنكية، المسائل التقنية والعلمية، المسائل الثقافية وأخيرا المسائل الاقتصادية و الاجتماعية. فيما يتعلق بالمجموعة الأخيرة، تم تعيين ممثل الوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار للمشاركة في المجموعة الفرعية للمجموعة الخامسة، وهي المجموعة الفرعية المختصة في التعاون في مجال الصناعة والاستثمار.

ومن بين النقاط التي تم مناقشتها في هذه المجموعة الفرعية، التعاون بين الوكالتين في كلا البلدين، المكلفة بترقية الاستثمار. و في هذا السياق، قدمت الوكالة الروسية لتشجيع الاستثمار مشروع بروتوكول للتعاون التقني للوكالة الوطنية لتطوير الإستثمار قصد دراسته.

 

 

 

 

 

© 2013 ANDI   |    1 شارع قدور رحيم حسين داى (الجزائر العاصمة)   |  الهاتف  : 02 48 77 021 - 11 48 77 021                                            خريطة الموقع